منطقة العضو
حفظ ؟


مسابقات دينية وثقافية وتعليميه مجموعة قيمة من الاعضاء .. يقدمون لكم مسابقات ,, لزيد من ثقافتنا ثقافة .. ولزيد من تحيدنا تطوراً .. فلكم ,, ونحن بأنتظاركم .. يمنع طرح أي مسابقة من الأعضاء الإ بعد التنسيق مع الإدارة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #21    
قديم 12-19-2011, 09:42 AM
الصورة الرمزية أنامل الصفاء
أنامل الصفاء أنامل الصفاء غير متصل

 



أنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond reputeأنامل الصفاء has a reputation beyond repute
افتراضي

هآئمة تلك الأرواح..مهاجرة..كسرب الطيور..

سارحة في خيالها ..لكنه يتوقف عندها..فلا يتصورها..

لمعت عيون بالشوق لرؤياها..فـ انطلق البصر ولن يُدركها..

وإن أرعينا سمعنا لوصف دقيق عنها..فكأنما أصببنا بالصمم..

فـما وصل للأذن خبرها...لعجز عن وصفها

يجول حبها في صدورنا..وما خطرت على قلوبنا...

الجنة...سلعة الله الغالية...

بلاد الأشواق..ومالغيرها نشتاق..؟؟

دار خالدة لاموت فيها ولا بوار..لامرض فيها ولا شقآء..

رضوان الخالق..ومرافقة الأنبيآء..وملتقى الأحبة..

الجنة...هينئاً لمن بشره الله بسكناها...

جعلنا الله جميعاً من أهل الجنان.........

الكلمة

ران....
التوقيع:

لاتبخل على نفسك من تكرارها
  #22    
قديم 12-19-2011, 08:22 PM
أماسي أماسي غير متصل

 




أماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond repute
افتراضي

{نـــــــآر}

يا أمة الله : أنذرتك النار !!
صرخة دوّى بها محمد صلى الله عليه وسلم في مسمع التاريخ قبل أربعة عشر قرناً من الزمان لأحب الناس إليه وأقربهم منه وأغلاهم عنده ، حيث قال : " يا فاطمة بيت محمد أنقذي نفسك من .. النار .. لا أغني عنك من الله شيئاً "
يا صفية عمة رسول الله : أنقذي نفسك من النار .. لا أغني عنك من الله شيئاً .. " "صحيح البخاري"
وها أنا ذا أهتف بها من بعده تأسياً به ، فاسمعيها مني وخذيها عني ، فوالله إني لأخاف عليك منك !!
فأنقذي نفسك من النار فلن يغني عنك من الله أحداً ، ولن تجدي لك من دون الله ملتحداً ، فلا ملجأ ولا منجى ولا ملتجأ من الله إلا إليه .
يا أمة الله : أنذرتك النار
وسطوة الواحد القهار... ونقمة العزيز الجبار .. وأن تطردي من رحمة الرحيم الغفار
يوم تعودين إليه .. وتقبلين عليه .. وتقفين بين يديه ... وحيدة فريدة ... طريدة شريدة .
مسلوبة من كل قوة .. محرومة من كل نصرة .. فمالك من الله من عاصم .. وليس لك من دونه راحم
لو أبصرت عيناك أهل الشقا *** سيقوا إلى النار وقد أحرقوا
شرابهم الصديد في قعرها *** وفي لجج المهل قد أُغرقوا
وقيل للنيران أنْ أحرقي *** وقيل للخُزَّان أن أطبقوا
يا أمة الله : أنذرتك النار
يوم تعرضين عليها .. وتردين على متنها
فترين لهيبها .. وتبصرين كلاليبها .. وتلمحين أغلالها وأنكالها فلا تدرين : أتنجين من الوقوع فيها وتنقذين منها ؟! فتسعدين للأبد !!
أم تقذفين إليها .. وتعذبين بها ؟! فيا تعاسة الجسد .. ويا حرقة الكبد.. ويا شقاءً ليس له أمد !!
يا أمة الله : أنذرتك النار
التي تناهت في الحرارة ... وزادت في الاستعارة
{ وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ }
فلو تعالت صيحات أهل النار ما رحموهم .. ولو طالت زفراتهم لما أنقذوهم
ولو تواصلت أنّاتهم وحسراتهم لما ساعدوهم
وكلما أرادوا أن يخرجوا منها لما فيها أعادوهم وبمقامع الحديد طرقوهم .. وبالأنكال والأغلال قيدوهم .. فيا ذلة الحال.. ويا سوء المآل .. ويا بؤساً ليس له نهاية .
ولو طالت الشكاية من تلك النكاية !!
وقرِّبت الجحيمُ لمن يراها *** فيا لله من خوف العباد
وقد زفرت جهنم فاستكانوا *** سقوطاً كالفراش وكالجراد
وقد بلغت حناجرهم قلوبٌ *** وقد شخصوا بأبصارٍ حدادٍ
نودوا للصراط ألا هلموا فهذا ويحكم يومُ المعاد
يا أمة الله : أنذرتك النار
فحرها شديد ... وقعرها بعيد .. ومقامع أهلها من حديد .. يقذف فيها كل جبار عنيد
وهي تنادي : هل من مزيد ؟! هل من مزيد ؟!
{ كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ } { ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِّلْعَبِيدِ}


الكلمة هي::
ناميالا
  #23    
قديم 01-18-2012, 06:42 AM
الصورة الرمزية رفيف المطر
رفيف المطر رفيف المطر غير متصل

 



رفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond reputeرفيف المطر has a reputation beyond repute
افتراضي

الايمان..
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله: "أما الايمان فأكثر الناس أو كلهم يدعونه و]ما أكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين[ وأكثر المؤمنين إنما عندهم إيمان مجمل، وأما الإيمان المفصل بما جاء به الرسول معرفة وعلما وإقرارا ومحبة ومعرفة بضده وكراهيته وبغضه فهذا إيمان
خواص الأمة وخاصة الرسول وهو إيمان الصديق وحزبه.
وكثير من الناس حظهم من الإيمان : الإقرار بوجود الصانع وأنه وحده الذي خلق السموات والارض وما بينهما، وهذا لم يكن ينكره عباد الأصنام من قريش ونحوهم.
وآخرون الإيمان عندهم : هو التكلم بالشهادتين سواء كان معه عمل أو لم يكن وسواء وافق تصديق القلب أو خالفه.
وآخرون عندهم الإيمان مجرد تصديق القلب بأن الله سبحانه خالق السموات والأرض وأن محمدا عبده ورسوله وان لم يقر بلسانه ولم يعمل شيئا بل ولو سب الله ورسوله وأتى بكل عظيمة وهو يعتقد وحدانية الله ونبوة رسوله فهو مؤمن .
وآخرون عندهم الإيمان هو جحد صفات الرب تعالي من علوه على عرشه وتكلمه بكلماته وكتبه وسمعه وبصره ومشيئته وقدرته وارادته وحبه وبغضه وغير ذلك مما وصف به نفسه ووصفه به رسوله فالايمان عندهم انكار حقائق ذلك كله وجحده والوقوف مع ما تقتضيه آراء المتهوكين وأفكار المخرصين الذين يرد بعضهم على بعض وينقض بعضهم قول بعض، الذين هم كما قال عمر بن الخطاب والإمام أحمد : "مختلفون فى الكتاب مخالفون للكتاب متفقون على مفارقة الكتاب"
وآخرون : عندهم الايمان عبادة الله بحكم أذواقهم ومواجيدهم وما تهواه نفوسهم من غير تقييد بما جاء به الرسول.
وآخرون : الايمان عندهم ما وجدوا عليه آباءهم وأسلافهم بحكم الاتفاق كائنا ما كان بل ايمانهم مبنى علي مقدمتين :
احداهما : أن هذا قول أسلافنا وآبائنا .
والثانية : أن ما قالوه فهو الحق .
وآخرون : عندهم الإيمان مكارم الأخلاق وحسن المعاملة وطلاقة الوجه واحسان الظن بكل أحد وتخلية الناس وغفلاتهم .
وآخرون : عندهم الإيمان التجرد من الدنيا وعلائقها وتفريغ القلب منها والزهد فيها، فاذا رأوا رجلا هكذا جعلوه من سادات أهل الايمان وان كان منسلخا من الايمان علما وعملا.
وأعلي من هؤلاء : من جعل الإيمان هو مجرد العلم وان لم يقارنه عمل.
وكل هؤلاء لم يعرفوا حقيقة الايمان ولا قاموا به، ولا قام بهم وهم أنواع :
منهم من جعل الإيمان ما يضاد الايمان .
ومنهم من جعل الايمان ما لا يعتبر فى الايمان .
ومنهم من جعله ما هو شرط فيه ولا يكفى في حصوله.
ومنهم من اشترط في ثبوته ما يناقضه ويضاده .
ومنهم من اشترط فيه ما ليس منه بوجه الايمان .
والايمان وراء ذلك كله .
وهو حقيقة مركبة من معرفة ما جاء به الرسول علما والتصديق به عقدا والاقرار به نطقا والانقياد له محبة وخضوعا والعمل به باطنا وظاهرا وتنفيذه والدعوة اليه بحسب الامكان .
وكماله في الحب في الله والبغض في الله والعطاء لله والمنع لله . وأن يكون الله وحده الهه ومعبوده.
والطريق اليه تجريد متابعة رسوله ظاهرا وباطنا وتغميض عين القلب عن الالتفات الي سوى الله ورسوله وبالله التوفيق .
من اشتغل بالله عن نفسه كفاء الله مؤونة نفسه ومن اشتغل بالله عن الناس كفاه الله مؤونة الناس ومن اشتغل بنفسه عن الله وكله الله الي نفسه ومن اشتغل بالناس عن الله وكله الله اليهم"..

ربص<<< ال
التوقيع:

،،،

أستغفر الله العظيم .،،،،
  #24    
قديم 01-18-2012, 10:46 AM
الصورة الرمزية الراقيه
الراقيه الراقيه غير متصل

 



الراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond reputeالراقيه has a reputation beyond repute
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله

الصبر

الصبر لغة:

الحبس والكف، قال تعالى: ((واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي...)) الآية، أي احبس نفسك معهم.
واصطلاحاً: حبس النفس على فعل شيء أو تركه ابتغاء وجه الله قال تعالى: ((والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم)).

أنواعه فهي:

صبر على طاعة الله، وصبر عن معصية الله، وصبر على أقدار الله المؤلمة.

أما الباعث عليه:

فهو في قولنا ((ابتغاء وجه الله)) قال تعالى ((ولربك فاصبر)) فالصبر الذي لا يكون باعثه وجه الله لا أجر فيه وليس بمحمود،

حكمه:
الصبر من حيث الجملة واجب، ويدل لذلك:
أمر الله به في غير ما آية قال تعالى: ((استعينوا بالصبر والصلاة)) ((اصبروا وصابروا)).


درجاته:
الصبر نوعان، بدني ونفسي:لقوله تعالى:

((فاصبر كما صبر أولوا العزم من الرسل))

فضائل الصبر :كثيرة في القران والسنة

أنه تبارك وتعالى قرن الصبر بمقامات الإيمان وأركان الإسلام وقيم الإسلام ومثله العليا، فقرنه بالصلاة ((واستعينوا بالصبر والصلاة)) وقرنه بالأعمال الصالحة عموماً ((إلا الذين صبروا وعملوا الصالحات))، وجعله قرين التقوى ((إنه من يتق ويصبر))، وقرين الشكر ((إن في ذلك لآيات لكل صبار شكور))، وقرين الحق ((وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر))، وقرين المرحمة ((وتواصوا بالصبر وتواصوا بالمرحمة))، وقرين اليقين ((لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون))، وقرين التوكل ((نعم أجر العاملين))، ((الذين صبروا وعلى ربهم يتوكلون))، وقرين التسبيح والاستغفار ((فاصبر إن وعد الله حق واستغفر لذنبك وسبح بحمد ربك بالعشي والإبكار))، وقرنه بالجهاد ((ولنبلونكم حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين)).
ومجالات فضائل الصبر كثيره ....


جعلني الله وإياك من زمرة الصايرين وحشرنا معهم وآجرنا بأجرهم إنه ولي ذلك والقادر عليه ..


عوشخ<<ال
التوقيع:
  #25    
قديم 01-19-2012, 05:01 PM
دلوعة أمها دلوعة أمها غير متصل

 



دلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant futureدلوعة أمها has a brilliant future
افتراضي

مسابقة في منتهى الروعة
وطرح أروع
تسلم دياتگ مامي تقييم لعنونگ

الخشوع ...
معنى الخشوع ؟.

الخشوع في اللغة :هو الخضوع والسكون . قال تعالى :{ وَخَشَعَت الْأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَنِ فَلَا تَسْمَعُ إِلَّا هَمْساً}[طه : 108] أي سكنت.
والخشوع في الاصطلاح:هو قيان القلب بين يدي الرب بالخضوع والذل.قال ابن رجب الحنبلي رحمه الله: "أصل الخشوع لين القلب ورقنه وسكونه وخضوعه وانكساره وحرقته،فإذا خشع القلب تبعه خشوع جميع الجوارح والأعضاء،لأنها تابعة له " [الخشوع لابن رجب،ص17] فالخشوع محله القلب ولسانه المعبر هو الجوارح . فمتى اجتمع في قلبك أخي في الله – صدق محبتك لله وأنسك به واستشعار قربك منه، ويقينك في ألوهيته وربوبيته ،وحاجتك وفقرك إليه.متى اجتمع في قلبك ذلك ورثك الله الخشوع وأذاقك لذته ونعيمه تثبيتاً لك على الهدى ،قال تعالى :{ وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى}[محمد: 17] وقال تعالى :{ وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا} [العنكبوت :69].
فاعلم أخي الكريم – أن الخشوع في الصلاة،هو توفيق من الله جل وعلا،يوفق إليه الصادقين في عبادته ،المخلصين المخبتين له ،العاملين بأمره والمنتهين بنهيه. فمن لم يخشع قلبه بالخضوع لأوامر الله خارج الصلاة،لا يتذوق لذة الخشوع ولا تذرف عيناه الدموع لقسوة قلبه وبعده عن الله .قال تعالى :{ ِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ} [العنكبوت:45] ،فالذي لن تنهه صلاته عن المنكر لا يعرف إلى الخشوع سبيلاُ،ومن كان حاله كذلك ،فإنه وإن صلى لا يقيم الصلاة كما أمر الله جل وعلا ، قال تعالى:{ َاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ} [البقرة : 45].
واعلم أخي المسلم بأن الخشوع واجب على كل مصل .قال شيخ الإسلام ابن تيمية : ويدل على وجوب الخشوع قول الله جل وعلا،قال تعالى:{ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ }[المؤمنون:1-2] .

الخشوع هو أفضل علاج لكثير من الأمراض، وأن المؤمن عندما يمارس عبادة الخشوع يمتلك طاقة كبيرة في كل المجالات

الخشوع والصلاة

يؤكد القرآن على الدور الكبير للخشوع في المحافظة على الصلاة، لأن كثيراً من المسلمين لا يلتزمون بالصلاة على الرغم من محاولاتهم المتكررة إلا أنهم يفشلون في المحافظة عليها لأنهم فقدوا الخشوع. ولذلك يقول تعالى: (وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ) [البقرة: 45]. وهكذا يتبين الدور الكبير للخشوع في الصلاة، ولذلك ربط القرآن بين الصلاة والخشوع. والعجيب أن القرآن في هذه الآية ربط بين الصبر والخشوع، وقد وجد العلماء بالفعل أن التأمل يزيد قدرة الإنسان على التحمل والصبر ومواجهة الظروف الصعبة!

هناك بعض العلماء الأمريكيين أجروا تجارب على أناس يصلّون (على طريقتهم طبعاً) فوجدوا أن الصلاة لها أثر كبير على علاج اضطرابات القلب، وعلى استقرار عمل الدماغ. ولذلك نجد أن القرآن جمع لنا كلا الشفاءين "الصلاة والخشوع" فقال: (قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ *الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ) [المؤمنون: 1-2]


مألا
  #26    
قديم 01-24-2012, 03:15 PM
أماسي أماسي غير متصل

 




أماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond reputeأماسي has a reputation beyond repute
افتراضي

هااي بنات.. جبت لكم كلماات رااائعه عن الأم::تفضلوا::
**
إلى
من ينبض قلبها بالحناان!

إلى
صانعة الأنس والحيااة!

إلى كل
أم
تماارس الأموومة!

إليك
أطأطئ رأسي حيااء وحشمة!
إليك
أقف وقفة إجلال وإكبار!

قال الله تعاالى:
(وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا
إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما
فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما)
الإسراء*23*

**

أمي في لحظة ت
شعرين أنك شخص في هذا العالم..بينما هناك شخص يشعر أنك
العالم
بأسرة..

**

أمي يا أول حب عشته في دنياي
أنتي هوى روحي وبعروقي الماي
يامالقيتك في شتا وقتي دفاي
ويامامسكتي في عنا الوقت يمناي
أنتي نطر عيني وبسمة شفاياي
وأنتي الجميل اللي تعدى عطاياي
تدعين ربك يسدد لي خطاياي
يااارب تمنحني رضاها بدنياي

**

00أمي الحنونه00
أيا منبع الحب الصاافي
ويامصدر الشوق الداافي
وياا حبي الخالد في فؤادي
"أنتي لي روحي وبلسم جروحي"

**

نارقلا
  #27    
قديم 02-28-2012, 07:11 AM
الصورة الرمزية لؤلؤة القرآن
لؤلؤة القرآن لؤلؤة القرآن غير متصل

 



لؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond repute
50852alsh3er

كتابُ الله..
بقلم لؤلؤه القران...


[frame="2 70"]

كتابُ الله قُرآني
بهِ أحيا بلا خوفٍ
يُهَدّئُ رَوْعَ أشجاني


أقرأهُ وأحفَظُهُ
أرعاهُ ويرعاني
كتابُ الحق
لِخَيرِ الخَلق
على الإحسانِ رَبّاني


لَكَم أهوى تِلاوَتهُ
لَهُ يرتاحُ وِجداني
كتابُ اللهِ أنزَلَهُ
على المحمودِ في الغارِ
ووَعَدَ بِحفظِهِ دوماً

تَقَدّسَ ربُّنا الباري
فيكف أَضِلّ ؟؟
وهذا النورُ بُرهاني
يُرشِدنا بغيرِ حُدود
هو الذّكرُ .. هو النّورُ
هو الفُرقان، فُرقاني!


فيهِ لآلِئٌ شَتّى
إن أحفَظهُ ، يحفظني
وإن باعَدْتُ ، قَرّبَني
بعينِ الله يرعاني


إلهي أنت
بحق كتابك احفظني
اهديني وارحمني
واحفظ كل من أهوى

تحيااتي لصاحبه الموضوع وتقديري وتقيبمي لها
اشتياقي للجنه ^_^

[/frame]
التوقيع:

ربيّ لآاعلَمْ مَاتحمِلهٌ الايّامٌ ليّ .. لَكنْ
( ثِقتيّ ) بِانكَ معّي تكفَينيْ
  #28    
قديم 03-01-2012, 06:35 AM
الصورة الرمزية لؤلؤة القرآن
لؤلؤة القرآن لؤلؤة القرآن غير متصل

 



لؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond reputeلؤلؤة القرآن has a reputation beyond repute
افتراضي

الكلمه الجديده هي مالسلا
التوقيع:

ربيّ لآاعلَمْ مَاتحمِلهٌ الايّامٌ ليّ .. لَكنْ
( ثِقتيّ ) بِانكَ معّي تكفَينيْ
  #29    
قديم 05-10-2012, 02:26 PM
الصورة الرمزية إشتياقيـ للجنهـ
إشتياقيـ للجنهـ إشتياقيـ للجنهـ غير متصل

 



إشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond reputeإشتياقيـ للجنهـ has a reputation beyond repute
افتراضي

ما شاء الله كانت مشاركات رائعه
وكنت أتمنى ان المشاركين أكثر ..
إلى هـــــــــــنا انتهت المسابقة
التوقيع:


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:42 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc
الاستضافة , الدعم الفني والأرشفة : مجموعة الياسر لخدمات الويب
][ جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر ملتقيات سارة الإسلامية ][