منطقة العضو
حفظ ؟


رجال ونساء حول الرسول سارة , مخصص للصحابة- و لأمهاتنا أزواج وبنات رسول الله -والصحابة رضي الله عنهم وكل ما كتب عن صفاتهم- ومواقفهم مع رسول الله في الحياة -والغزوات والتابعين ممن أتوا بعد رسول الله وكانوا جزءا من تاريخ هذه الأمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1    
قديم 04-16-2009, 10:58 AM
الصورة الرمزية أبو عادل
أبو عادل أبو عادل غير متصل
إدارة الموقع
 




أبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond repute
Icon30 أبان بن سعيد ـ رضي الله عنه ـ .






إنه أبان بن سعيد بن العاص -رضي الله عنه- وكان إسلامه عندما سار رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الحديبية، فخرج إليه المشركون، واتفقوا على الصلح، وعاد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المدينة، فتبعه أبان فأسلم وحسن إسلامه.


وكان أبان قد خرج يومًا إلى الشام في تجارة له قبل إسلامه، فلقى راهبًا، وحكى له ما يفعله الرسول صلى الله عليه وسلم بمكة، وما يدعيه من أن أرسله الله رسولا مثلما أرسل موسى وعيسى من قبل، فقال له الراهب: وما اسم هذا الرجل؟ فقال له أبان: محمد، فقال الراهب: إني أصفه لك، وذكر الراهب صفة النبي صلى الله عليه وسلم ونسبه، وسنَّه، فقال أبان: هو كذلك، فقال الراهب: والله ليظهرنَّ على العرب، ثم ليظهرن على الأرض، ثم قال لأبان: أَقْرِئ الرجل الصالح السلام.

ولما عاد أبان إلى مكة جمع قومه، وذكر لهم ما حدث بينه وبين الراهب، وكَفَّ عن إيذاء النبي صلى الله عليه وسلم والمسلمين، ولكنه بقى على كفره حتى صلح الحديبية. وشهد أبان -رضي الله عنه- مع رسول الله صلى الله عليه وسلم غزوة حنين في العام السابع للهجرة، وبعد أن استقرت الدولة الإسلامية، وفتحت مكة، جعل رسول الله صلى الله عليه وسلم أبان بن سعيد واليًا على البحرين، وظل بها حتى توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم، فتركها ورجع إلى المدينة.

وأراد أبو بكر الصديق -رضي الله عنه- أن يولى أبان بن سعيد مرة ثانية، فرفض ذلك وقال: لا أعمل لأحد بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وكان لسعيد بن العاص والد أبان ثمانية أولاد نجباء، منهم ثلاثة ماتوا على الكفر، وخمسة أدركوا الإسلام وصحبوا النبي صلى الله عليه وسلم، وهم: خالد، وعمرو، وأبان، والحكم، وسعيد.
وفي يوم صلح الحديبية بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم عثمان بن عفان إلى قريش بمكة، فأجاره أبان بن سعيد، وحمله على فرسه حتى دخل مكة وقال: اسلك في مكة حيث شئت آمنًا.


واستشهد -رضي الله عنه- في معركة اليرموك في جمادى الأولى سنة (13 هـ) في خلافة أبي بكر الصديق، وبداية خلافة عمر -رضي الله عنهما-.


موسوعة الاسرة المسلمة.

التعديل الأخير تم بواسطة أبو عادل ; 03-01-2014 الساعة 06:12 PM.
رد مع اقتباس
  #2    
قديم 04-19-2009, 12:55 PM
الصورة الرمزية أحساس الكون كله
أحساس الكون كله أحساس الكون كله غير متصل

 



أحساس الكون كله is a jewel in the roughأحساس الكون كله is a jewel in the roughأحساس الكون كله is a jewel in the rough
افتراضي

جزاك الله خير
رد مع اقتباس
  #3    
قديم 04-19-2009, 08:04 PM
الصورة الرمزية أبو عادل
أبو عادل أبو عادل غير متصل
إدارة الموقع
 




أبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond repute
افتراضي

[mark=#ffcc99]
[motr1]أشكرك أختي الكريمة أحساس الكون كله على مرورك الراقي والرائع و على مجهوداتك المبذولة.[/motr1]
[/mark]
رد مع اقتباس
  #4    
قديم 12-01-2014, 11:11 AM
الصورة الرمزية أبو عادل
أبو عادل أبو عادل غير متصل
إدارة الموقع
 




أبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond reputeأبو عادل has a reputation beyond repute
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

أبان بن سعيد بن العاص بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي القرشي الأموي.
وأمه: هند بنت المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم، وقيل: صفية بنت المغيرة عمة خالد بن الوليد بن المغيرة.
يجتمع هو ورسول الله صلى الله عليه وسلم في عبد مناف، أسلم بعد أخويه خالد وعمر وقال لما أسلما: \"الطويل\"



ألا ليت ميتاً بالظـريبة شـاهـد

أطاعا معاً أمر النساء [ ] فأصبـحـا


فأجابه عمرو: \"الطويل\"

أخي ما أخي لا شاتم أنا عرضـه

يقول: إذا اشتدت علـيه أمـوره

فدع عنك ميتاً قد مضى لسبـيلـه


وكان أبوه يكنى أبا أحيحة بولد له اسمه أحيحة، قتل يوم الفجار، والعاصي قتل ببدر كافراًº قتله علي وعبيدة قتل ببدر أيضاً كافراً، قتله الزبير، وأسلم خمسة بنين وصحبوا رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عقب لواحد منهم إلا العاصي بن سعيد فجاء العقب منه حسب. ومن ولده سعيد بن العاصي بن سعيد بن العاصي بن أمية استعمله معاوية على المدينة، وسيرد ذكره، إن شاء الله تعالى، وهو والد عمرو الأشدق، الذي قتله عبد الملك بن مروان.
وكان أبان أحد من تخلف عن بيعة أبي بكر لينظر ما يصنع بنو هاشم، فلما بايعوه بايع. وقد اختلف في وقت وفاته، فقال ابن إسحاق: قتل أبان وعمرو ابنا سعيد يوم اليرموك، ولم يتابع عليه، وكانت اليرموك بالشام [ ] لخمس مضين من رجب سنة خمس عشرة في خلافة عمر.
وقال موسى بن عقبة: قتل أبان يوم أجنادين، وهو قول مصعب والزبير، وأكثر أهل النسب وقيل: إنه قتل يوم مرج الصفر عند دمشق. وكانت وقعة أجنادين في جمادى الأولى سنة اثنتي عشرة في خلافة أبي بكر قبل وفاته بقليل، وكان يوم مرج الصفر سنة أربع عشرة في صدر خلافة عمر، وقيل كانت الصفر ثم اليرموك ثم أجنادين، وسبب هذا الاختلاف قرب هذه الأيام بعضها من بعض.
وقال الزهري: إن أبان بن سعيد بن العاصي أملى مصحف عثمان على زيد بن ثابت بأمر عثمان، ويؤيد هذا قول من زعم أنه توفي سنة تسع وعشرين، روي عنه أنه خطب فقال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد وضع كل دم في الجاهلية.
أخرجه ثلاثتهم.
الظريبة بضم الظاء المعجمة، وفتح الراء، قاله الحموي ياقوت. وقد رأيته في بعض الكتب: الصريمة: بضم الصادر المهملة، وفتح الراء، وآخره ميم.

المصدر.
التوقيع:
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أبان, بن, سعيدالمجير

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:38 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc
الاستضافة , الدعم الفني والأرشفة : مجموعة الياسر لخدمات الويب
][ جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر ملتقيات سارة الإسلامية ][